صراخ الرعد

.
تسابقت الأقدام عندما علم البعض أن حادثاً ما قد وقع على الطريق ، فقد أصبح بينهم وبينه ألفة ، ولكنها ليست ألفة من ذلك النوع الودود المتسم بالرحمة
بل ألفة تغلفها القسوة .
ما زالت تلك الأقدام تسرع فهى تعرف طريقها ..
ليس لأن الحوادث هنا من النوع النادر ، ولكنه أصبح أمراً مألوفاً .
ولكن الغريب أن أولئك الرجال تعتريهم نشوة غريبة
نشوة كتلك التى تحدث لفقير إذا ظفر بكنز سمين
ولكن أى نشوة فى مكان قد يكون محاطاً برائحة الموت أو دماء تسيل .
بل تلك هى النشوة التى يبحثون عنها !!!
فالبعض منهم يمسك سكيناً .. أو ما يشبه آلات الأطباء
وآخر فى يده وعاء من تلك الأوعية التى يحفظ فيها طعم الأطفال
ربما يمنى أحدهم نفسه بما سيجنى من تلك الجولة
وأى نفس تلك التى تحدثه
ربما نفس حيوانية
تعودت ذلك الأسلوب الرخيص فى الفوز بالفريسة
ويا لها من فريسة !!
إنها مجهزة للافتراس .
فقد كان الحادث مروعاً
جعل الأجساد تتناثر هنا وهناك بين هياكل السيارتين
ضاعت بعض الملامح وسط تساقطٍ للمطر الذى حول الأرض إلى وحل .
وما إن وصل أولئك ..
حتى أعملوا آلاتهم الحادة فى تلك الأجساد دون مقاومة منها
فمن مات سهل فيه العمل ، ومن بقى فمصيره قد حان .
يمزقونها حتى يستولوا على أعضائها
فالعمل فيها أصبح شيئاً عاديا كمن يخرج أحشاء ذبيحة
فقد أصبحت تجارة الأعضاء مربحة ، والأثرياء ممن يشترون بعضاً من الصحة ينتظرون .
لا يهم من أين أتت .. أو من عاش أو مات .
غابت الشمس وابتلع المغيب الجميع ، واختلط الظلام بالوحل ..
وظلت الأمطار تنهمر .. وسط صراخ الرعد ..
.

هناك 17 تعليقًا:

Mona يقول...

يالها من قسوة وبشاعة - بس هل هذا حقيقى يحدث لا أعتقد أننا وصلنا لهذا القدر من اللانسانية - فلنستبشر خيرا بالعام الجديد
دمت بكل ود

قلم رصاص يقول...

ماهذه الكلمات التي أرى؟!
هل أشاهد فيلما دراكوليا بشعا أم أحلم حلما قاسيا لارحمة فيه ولا هوان؟!

قلبي انخلع يا أستاذنا ..أرجوك طمني ..هل ده حصل فعلا على أرض الواقع أم لا؟

كل سنة وحضرتك طيب

Dr Ibrahim يقول...

للأسف هو دا حال البشر الآن لم يعد هناك رحمة ولاقلب إلا من رحم ربى..فالجشع والطمع والفقر والجوع جعل الناس تفعل أشياء شيطانية لكى تجنى القليل من المال وليس يهم المصدر ولكنها تأتى به فقط..والكل ينهش فى لحم الكل ...
وحسبنا الله ونعم الوكيل..
قصة ممتازة

حلـم،، يقول...

كل سنة وانت طيب يا اطيب


واوفي مدون

واصدق صديق

اشكر مرورك


واتمنى ان تكون بخير وموفق

تحياتي لك اخي رضا

اخوك حلم

رضا الكومى يقول...

منى

هذا غير حقيقى
هى مجرد قصة ولكنها تعكس قسوة الأنسان على أخيه ربما خيالية ولكن إذا قارناها ببيع أطفال وسرقة أعضاء فلن نبعد كثيراً

وأتمنى ألا تتحقق فى يوم من الأيام

رضا الكومى يقول...

قلم رصاص

اطمن ياعم
لم يحدث ، هى قصة تخيلتها لصراع الإنسان مع أخيه الإنسان لكنها خيالية شوية
اهدا ...
اهدا ...
امشى يا دراكولا
خلاص الحمد لله


كل سنة وانت طيب يا غالى

رضا الكومى يقول...

دكتور إبراهيم

أشكرك على تشجيعك
هذا فعلاً ما قصدته
ويا رب حقيقى تكون عجبتك

رضا الكومى يقول...

حلم

أخيراً يا راجل شوفت خطك
حمدالله على سلامتك وإن شاء الله تكون بخير
وحشنى والله
وبلاش الغياب الطويل ده

الشاعر الفنان أحمد فتحى فؤاد يقول...

أستاذ رضا

تعرف إن الواقع الأن يدور .. و إن كان من بعيد .. حول ما كتبت فعلا
أنظر معى لقانون نقل الأعضاء البشرية الجديد و الذى يدرسه الأن مجلس الشعب المصرى..
أنظر معى لسعر الكلى و جزء من الكبد و باقى الأعضاء المتاح بيعها فى سوق الأطباء و المرضى و المنتفعين و النصابين

ربنا يسترها .. و يعيننا على ما أصابنا و يصيبنا من أولى الأمر
الله المستعان

شكرا لك

Sharm يقول...

يا ساتر

أبو العريف يقول...

من اين لتيت بهذه الافكار الدراماتيكيه الصعبه


ايه الكلام اللي انا بقوله ده

كل سنه وانت طيب يا باشا

انا اتخضيت وخفت بجد

احساس قاسي جدااا

ربنا يعافينا


واخيرا

كل عام وانت بالف خير

رضا الكومى يقول...

الشاعر الفنان أحمد فتحى فؤاد

هذا هو ما قصدته
وإن كانت الفكرة خيالية إلى حد ما


أشكر لك تعقيبك

رضا الكومى يقول...

شارم

نورت يا باشا

رضا الكومى يقول...

أبو العريف

عندما تسمع عن جرائم القتل التى يقطع فيها الجسد قطعاً
أو من يبيع كلية أو سرقة كلية من مريض بالمستشفى
فلن تخرج هذه القصة عن الأحداث كثيراً

المهم
كل سنة وأنت طيب

أبو العريف يقول...

ازيك يا باشا

فينك من زمان

لما كل هذوها الغيبه

ارجع كما انت ارجع كما انت

طمنا عليك يا باشا


يا رب تكون بخير

حلـم،، يقول...

لف مبرووووووووووووووووك لمصر


مصر وشعب مصر واهلها الطياب يستحقون نور وخير كل الدنيا..


الف مبرووووك اخي رضا


اتمنى ان تكون الانتصارات مستمرة وعامرة في كل شبر في المحروسة


اشكرر مروررك ايها الانسان الرائع الثائر المحب بلا حدود لوطنك العزيز المفدى مصر


الف مبروك


افرح مع مصر


لانك عربي

والا ما بتكون عربي


عاشت مصر ثورة فرح ونصر اكبر

دنيا حواء يقول...

شبكة دنيا حواء شبكة متخصصة بعرض جميع الموضوعات التى تهمك من عناية بجمال شعرك وبشرتك ولياقتك والعناية بطفلك وفترة الحمل وديكور واثاث المنزل وغيرها الكثير من المقالات والفيديوهات الشيقة بمختلف الأقسام.

www.donyahawaa.blogspot.com